الإثنين, 19 كانون1/ديسمبر 2016 18:20

العثماني: الاصطفاف الحزبي يجب أن يقوم على أساس من مع الديمقراطية ومن ضدها وليس على أساس أيديولوجي

العثماني: الاصطفاف الحزبي يجب أن يقوم على أساس من مع الديمقراطية ومن ضدها وليس على أساس أيديولوجي

أكد سعد الدين العثماني رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، أن رهان تكتل الاحزاب السياسية اليوم "ليس مرتبطا باصطفاف أيديولوجي حسب ما يوهم البعض، لكن على اساس من مع الديمقراطية ومن ضد الديمقراطية "، مضيفا " لقد قدمنا نموذجا مع التقدم والاشتراكية الذي كسرنا من خلاله أي تصنيف غير حقيقي ولا واقعي".

وأضاف المتحدث في إطار المنتدى السياسي الذي تنظمه الشبيبة العدالة والتنمية صباح اليوم السبت 10 دجنبر بسلا في نسخته الثالثة، أن معركة اليوم هي معركة "ترسيخ النموذج الديمقراطي بالتشارك مع جميع الشركاء الديمقراطيين، مع الحرص التام على تقوية القرار الحزبي، أي الاستقلالية في اتخاذ القرار لدى المؤسسات الحزبية".

وشدد المتحدث العثماني، أن هذه الرهانات هي التي " ستقوي النموذج الديمقراطي الذي نريد أن نؤسس له، الذي سيساهم في تعزيز مسار الانتقال الديمقراطي"، مؤكدا أن الذين يحاولون إحداث التصنيف على أسس أيديولوجية إنما يؤسسون في الحقيقة " لمحاولة بناء توافقات غير سليمة ولا صحيحة".

من جهة أخرى فقد اعتبر المتحدث انتخابات السابع من أكتوبر "درسا حقيقيا للتيار النكوصي " فالمواطنون ساهموا "بوعيهم ونضالهم في مرحلة مفصلية وفي تحدي حقيقي، بعد بروز كل آليات الضغط والتوجيه غير الديمقراطية"، يقول العثماني.